مباحثات اسرائيلية مع أمريكا لفرض السيادة على المستوطنات بالضفة

كشف المتحدث باسم رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو النقاب عن مباحثات إسرائيلية مع الإدارة الأميركية لضم مستوطنات الضفة الغربية.

وأكد المتحدث باسم نتنياهو لنواب حزب الليكود الإسرائيلي اليميني المتطرف أن نتنياهو يبحث مع الإدارة الأميركية مشروع قانون يؤدي إلى ضم مستوطنات الضفة الغربية.

وقال المتحدث إنه: “في ما يتعلق بموضوع فرض السيادة الإسرائيلية، أقول لكم بأنني أتحدث منذ فترة مع الأميركيين حول ذلك”.

وتأتي هذه التصريحات فيما يتعرض نتانياهو لضغوط من سياسيين يمينيين للمضي في مشروع القانون الذي يطبق السيادة الإسرائيلية على مستوطنات الضفة الغربية المحتلة.

وفي حال قامت إسرائيل بضم مستوطنات الضفة الغربية من جانب واحد فإن هذا الإجراء سيثير إدانات دولية واسعة رغم أن حكومة نتنياهو تحظى بدعم كبير من إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل...