منوعات

يتحول إلى مليونير بسبب فيضان في منزل عائلته

Paltel

تحول شاب بريطاني إلى مليونير خلال سنوات قليلة، وأسس شركته الخاصة لحماية المنازل من الفيضانات، وهو في عمر الثامنة والعشرين، بعدما تعرض منزل والديه للفيضان عدة مرات خلال طفولته.

بدأ سايمون كروثر “28 عاماً” العمل في مجال حماية المنازل من الفيضانات وهو لا يزال في المدرسة الثانوية. وكان الشاب قد اتخذ قراره بالعمل في هذا المجال وهو في سن الثالثة عشرة، بعدما غمرت مياه الفيضانات منزل عائلته في وودبورو خمس مرات.

وقد عمل كروثر في مساعدة الآخرين الذين يتعرضون لأضرار الفيضانات، وبدأ بالبحث وتطوير العديد من الاختراعات للمساعدة في تقليل مخاطر الفيضانات وهو لا يزال في الجامعة، حيث صمم مشروعاً يراقب مستوى المجرى المائي ويرسل رسالة نصية تنبه أصحاب المنازل من احتمال حدوث فيضان.

وأدت اختراعات الشاب إلى حصوله على منحة “أرت رايت” الهندسية المرموقة وتمثيل المملكة المتحدة لاحقاً في جائزة ستوكهولم جونيور للمياه.

وبعد أن درس الهندسة في الجامعة وعمل في مجال حماية المنازل لعدة سنوات ليكتسب الخبرة الكافية، أسس كروثر شركته الخاصة التي تساوي ملايين الدولارات والتي تبيع منتجات خاصة بحماية المنازل من الفيضانات.

وظهر كروثر مؤخراً في قائمة رواد الأعمال تحت سن الثلاثين، وفاز بجائزة رواد الأعمال البريطانيين، وفق ما أورد موقع “ميترو” الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى