رياضة

“الفيفا” يحسم مصير منتخب الإكوادور في مونديال قطر

Paltel

رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) طعن تشيلي المقدم بداعي تزوير جنسية اللاعب بايرون كاستيلو وعدم أهليته للمشاركة مع منتخب الإكوادور في التصفيات المؤهلة لكأس العالم بكرة القدم “قطر 2022”.

ويزعم منتخب تشيلي أن اللاعب ولد في كولومبيا يوم 25 يونيو 1995، باسم بيرون خابيير كاستيو وفقاً لشهادة ميلاده، وليس باسم بيرون ديفيد كاستيو المولود في 10 نوفمبر 1998، كما يظهر في السجل المدني للإكوادور.

وأكدت لجنة الاستئناف التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم بذلك تأهل منتخب الإكوادور للمشاركة في غمار نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم “قطر 2022”.

وقالت اللجنة التابعة لـ “FIFA” في بيان رسمي الجمعة: “وفقًا للمستندات المقدمة، تم تقدير أن اللاعب يجب أن يتم اعتباره حائزًا للجنسية الإكوادورية بشكل دائم وفقًا للمادة 5 من القسم الأول بلائحة تطبيق قواعد فيفا”.

وأعلنت اللجنة إغلاق القضية، وأيدت قرار لجنة الانضباط التي رفضت في شهر يونيو الماضي طعن تشيلي، وبيرو.

وكانت كل من تشيلي، وبيرو قد طعنت أمام لجنة الاستئناف على قرار لجنة الانضباط بشأن احتمال انطباق قواعد استدعاء اللاعبين على بيرون كاستيو للمشاركة مع منتخب الإكوادور.

وكانت الشكوك حول أصل كاستيو لاعب فريق ليون المكسيكي، حاضرة في الإكوادور منذ بداية مسيرته، ولكنها انتهت في 2021 حين أمر قاض بتسجيله كمواطن إكوادوري، وتأييد مستندات مولده الإكوادورية.

ومنذ ذلك الحين، تم استدعاؤه للمنتخب الأول وشارك في 8 مباريات بتصفيات مونديال قطر.

ومن المقرر أن يلعب منتخب الإكوادور ضمن المجموعة الأولى لمونديال قطر مع الدولة المضيفة، وكذلك السنغال، وهولندا.

زر الذهاب إلى الأعلى